2017429-1

وفد من رابطة المعاهد يزور 14 معهدا في شرق ووسط البلاد

2017429-1في صبيحة السبت الموافق 29أبريل2017م / 3شعبان1438هـ قام وفد من رابطة المعاهد الشرعية في الصومال بزيارة تفقدية إلى إقليمي سناغ وبري. وضمّ هذا الوفد كلا من مندوب الرابطة في ولاية بنت لاند الشيخ أحمد فارح جراسي، ومسؤول الدعوة والتعليم بمؤسسة المنهاج للدّعوة والتنمية الشيخ عثمان محمود حاج درر ، وعميد شؤون الطلاب بجامعة شرق إفريقيا الشيخ أحمد محمد فارح. وجاءت هذه الزيارة في إطار جولات ميدانية قامت بها وفود للعديد من المعاهد الشرعية التابعة للرابطة في مختلف مناطق الصومال.

واستهلّ الوفد زيارته بمدينة برن في إقليم سناغ حيث كان في استقبال الوفد جمع من أعيان المدينة وإدارات المعاهد هناك. وفي اليوم التالي تحرك الوفد إلي باقي مدن الإقليم بدءً بمدينة عيل بوه ومروراً بمدينة بُران وانتهاءً بمدينة “طهر” ، أما إقليم بري فشملت الزيارة كلا من قرطو وعرمو وبوصاصو.

وفي كل مدينة كان الوفد يبدأ – مباشرة- مهمته الإشرافية على مكونات المعاهد الأساسية حيث تمت معاينة وتقييم كل من إدارات المعاهد والأساتذة والطلاب على حدة، بينما يقومون كلهم بملئ الاستمارات التي أعدّتها لهم الرابطة مسبقا.

 واستغرقت الزيارة خمسة أيام بظروف قاسية وفي أجواء ماطرة والتي حالت دون وصول بعض المدن مثل “حنغلول” مع وعورة الطرق غير المعبدة. كما قام الوفد في تلك المدن بمشاركات دعوية ولقاءات أخوية مع الأعيان والشيوخ والدعاة حيث أشاد الجميع الدور المحوري الذي تقوم به الرابطة، ونوهوا بأهمية هذه الزيارات، في حين تركزت الزيارة على النقاط التالية:

1.إشراف المباني والبيئة المدرسية والمرافق المصاحبة للمعهد، ومدى ملائمتها للجو المدرسي مع استطلاع شامل بالعلاقات التي تربط إدارة المعهد بالمجتمع.

2.إلى أي مدى تطبّق إدارة المعهد نظم ومناهج الرابطة.

3.اذا كان هناك صعوبات أو معوقات أياً كانت فهل المعهد في طريقه إلى التغلب على تلك المشاكل أم لا.

4.توعية أسرة المعهد جمعاء بمتطلبات مرحلة الجودة الشاملة والتطوير التي تهدف الرابطة إلى تطبيقها في مطلع العام الدراسي المقبل.

    وفي ذات السياق زار الوفد إقليمي مدج ونغال في الأسبوع التالي مع تغيير طفيف في أعضائه، حيث شملت الجولة الثانية بمدن جلدجب وبرصالح وجالكعيو وبرتنلي وجرووي. وفي كلتا الجولتين تمت زيارة 14 معهداً، والتي أكمل طلابها بالمرحلة الثانوية بالحد الأدنى.

وفي الختام حققت الزيارة نتائج ملموسة ومثمرة، كما تركت آثاراً إيجابية بعيدة المدى على المعاهد والمدن التي تمت زيارتها من حيث الارتقاء بالعمل التربوي والدعوي في المعاهد الشرعية. 

2017429-2

2017429-3

 

2017429-4

2017429-5

2017429-6

2017429-7

2017429-8

2017429-9

 

2017429-10

2017429-11

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى